pregnancy

أحكام الصيام




أحكام الصيام وآدابه

-الصيام من أجلّ العبادات، لابد على المسلم أن يأتي بها على أكمل وجه بتعلم أحكام وآداب الصيام.
1-مشروعية البشارة والتهنئة بمناسبة قدوم شهر رمضان:
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:" أتاكم رمضان شهر مبارك فرض الله عز وجل عليكم صيامه ، تُفتح فيه أبواب السماء ، وتُغلق فيه أبواب الجحيم ، وتُغل فيه مردة الشياطين ، لله فيه ليلة خير من ألف شهر ، من حرم خيرها فقد حرم"
02-الوقوف عند معنى الصيام اللغوي والشرعي:
-الصيام في اللغة يطلق على معنين اثنين:
1-الاعتدال.
2-الإمساك عن الشيء.
-الصيام شرعا: الإمساك عن شهوتي البطن والفرج بنيّة من طلوع الفجر إلى غروب الشمس.
03-بيان حقيقة الصيام:
قال الله تعالى: يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيام كما كُتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون.

أحكام الصيام 02-بيان فضائل الصّوم مطلقا



أحكام الصيام 02
04-بيان فضائل الصّوم مطلقا:
01-أنّ أجره غير محدود.
02-أنّ الصّوم جُنّة.
03-أنّ خُلوف فم الصّائم أطيب عند الله من ريح المسك.
04-للصّائم فرحتان: فرحة عند فطره وفرحة عند لقائه ربه سبحانه.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم :" قال الله عزّ وجلّ: كل عمل ابن آدم له، إلا الصّوم فإنّه لي وأنا أجزي به، والصّيام جُنّة، فإذا كان يوم صوم أحدكم، فلا يرفث، ولا يصخب، فإن سابّه أحد أو قاتله فليقل: إنّي صائم، والذي نفس محمد بيده لخُلوف فم الصّائم أطيب عند الله من ريح المسك، للصائم فرحتان يفرحهما، إذا أفطر فرح بفطره، وإذا لقي ربّه فرح بصومه"
05-أنّ الصّوم من المكفرات للذنوب.
عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم "فتنة الرجل في ماله وأهله وولده وجاره، تكفّرها الصلاة والصيام والصدقة"
06-أنّ الله يقيه عطش يوم القيامة.
عن ابن عباس رضي الله عنهما أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم بعث أبا موسى سرية في البحر فبينما هم كذلك إذ رفعوا الشراع في ليلة مظلمة إذا هاتف يهتف من فوقهم يا أهل السفينة قفوا أخبركم بقضاء قضاه الله على نفسه فقال أبو موسى أخبرنا إن كنت مخبرا قال : إن الله تبارك وتعالى قضى على نفسه أنه من عطش نفسه له في يوم صائف سقاه الله يوم العطش.
07-الصيام يشفع لصاحبه يوم القيامة:
عن عبد الله بن عمرو العاص رضي الله عنهما أنّ النّبي صلّى الله عليه وسلّم قال:"الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة, يقول الصيام: أي ربي منعته الطعام والشهوة فشفعني فيه, ويقول القرآن: منعته النوم بالليل فشفعني فيه قال: فيشفعان"

أحكام الصيام 03 - بيان فضائل شهر رمضان المبارك

أحكام الصيام 03
04-بيان فضائل الصّوم مطلقا –تابع-:
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم رضي الله عنه :"ما من عبد يصوم يوما في سبيل الله تعالى، إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النّار سبعين خريفا"
07-أنّ الصّوم من أسباب دخول الجنّة:
عن أبي أمامة رضي الله عنه قال: قلت: يا رسول الله، دلني على عمل أدخل به الجنة، قال:" عليك بالصّوم فإنه لا مثل له" وفي رواية" لا عدل له" زاد الإمام أحمد في روايته:"فوالله ما رأي أبو أمامة ولا زوجه ولا خادمه إلا صُياما، حتى إذا رأي في دارهم دخان، قيل اعتراهم ضيف، أو نزل بهم نازل"
08-للصائم باب خاص يدعى الريّان:
عن سهل بن سعد رضي الله عنه عن النبي صلّى الله عليه وسلّم قال:" إنّ في الجنّة بابا يقال له: (الريّان)، يدخل منه الصّائمون يوم القيامة، لا يدخل منه أحد غيرهم، فإذا دخلوا أُغلق، فلم يدخل من أحد" وفي رواية:" من دخل لم يظمأ أبدا" وفي رواية:" فإذا دخل آخرهم أُغلق، من دخل شرب، ومن شرب لم يظمأ أبدا"
09-أنّ الصّائم مجاب الدّعوة:
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:" ثلاثة لا تُردّ دعوتهم" فذكر منهم " والصّائم حتى يفطر".
عن عبد الله بن عمرو العاص رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم :" إنّ للصائم عند فطره لدعوة لا تُردّ"
05-بيان فضائل شهر رمضان المبارك:
01-أنّ الله اصطفاه فأنزل فيه القرآن.
قال الله تعالى : "شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ"
02-أنّ الشّياطين فيه تُصفد.
03-أنّ أبواب الجنّة فيه تُفتّح.
04-أنّ أبواب النّار فيه تُغلّق.
عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّرسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال" «إِذَا جَاءَ رَمَضَانُ فُتِّحَتْ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ، وَغُلِّقَتْ أَبْوَابُ النَّارِ، وَصُفِّدَتِ الشَّيَاطِينُ»
05-أنّ صيام هذا الشّهر يكفّر جميع الذنوب.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:" «مَنْ صَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ»
-عَن كَعْب بن عجْرَة رضي الله عنهقَالَ قَالَ رَسُول الله صلّى الله عليه وسلّم:"احضروا الْمِنْبَر فحضرنا فَلَمَّا ارْتقى دَرَجَة قَالَ آمين فَلَمَّا ارْتقى الدرجَة الثَّانِيَة قَالَ آمين فَلَمَّا ارْتقى الدرجَة الثَّالِثَة قَالَ آمين فَلَمَّا نزل قُلْنَا يَا رَسُول الله لقد سمعنَا مِنْك الْيَوْم شَيْئا مَا كُنَّا نَسْمَعهُ قَالَ إِن جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام عرض لي فَقَالَ بعد من أدْرك رَمَضَان فَلم يُغْفر لَهُ قلت آمين فَلَمَّا رقيت الثَّانِيَة قَالَ بعد من ذكرت عِنْده فَلم يصل عَلَيْك فَقلت آمين فَلَمَّا رقيت الثَّالِثَة قَالَ بعد من أدْرك أَبَوَيْهِ الْكبر عِنْده أَو أَحدهمَا فَلم يدْخلَاهُ الْجنَّة قلت آمين"
-عَن عَمْرو بن مرّة الْجُهَنِيّ رضي الله عنهقَالَ جَاءَ رجل إِلَى النَّبِي صلّى الله عليه وسلّمفَقَالَ يَا رَسُول الله: أَرَأَيْت إِن شهِدت أَن لَا إِلَه إِلَّا الله وَأَنَّك رَسُول الله وَصليت الصَّلَوَات الْخمس وَأديت الزَّكَاة وَصمت رَمَضَان وقمته فَمِمَّنْ أَنا قَالَ:" من الصديقين وَالشُّهَدَاء."
06-أنّ فيه ليلة هي خير من ألف ألا وهي ليلة القدر.
أحكام الصيام 04-مسائل رؤية هلال شهر رمضان

أحكام الصيام 04
06- بما يثبت دخول شهر الصيام؟
أحد أمرين يثبت بهما دخول شهر الصيام: رؤية هلال شهر رمضان أو إكمال عدّة شهر شعبان.
عن عَبْدَ اللهِ بْنَ عُمَرَ رضي الله عنهما ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم ، يَقُولُ: «إِذَا رَأَيْتُمُوهُ فَصُومُوا، وَإِذَا رَأَيْتُمُوهُ فَأَفْطِرُوا، فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ فَاقْدِرُوا لَهُ» وفي رواية:«فَإِنْ غُمَّ عَلَيْكُمْ فَاقْدِرُوا ثَلَاثِينَ»
07-بيان النّصاب المجزئ في الاعتبار بالرؤية:
-الصّواب أنّ شهادة المسلم العدل تجزئ.
عَنِ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ: تَرَاءَى النَّاسُ الْهِلَالَ فَأَخْبَرْتُ رَسُولُ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم إِنِّي رَأَيْتُهُ فَصَامَ وَأَمَرَ النَّاسَ بِصِيَامِهِ.
08-إبطال الحساب الفلكي في دخول الشهور:
عن عَبْدَ اللهِ بْنَ عُمَرَ رضي الله عنهما ، عن النبي صلّى الله عليه وسلّم «إِنَّا أُمَّةٌ أُمِّيَّةٌ، لاَ نَكْتُبُ وَلاَ نَحْسُبُ، الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا» يَعْنِي مَرَّةً تِسْعَةً وَعِشْرِينَ، وَمَرَّةً ثَلاَثِينَ
09-اختلاف الأقاليم في رؤية الهلال:
الأصل توحيد الرؤية ما أمكن، لكن إذا وقع اختلاف بين المسلمين فلكل بلد رؤية.
عن كُريب أن أم الفضل بنت الحارث بعثته إلى معاوية بالشام قال فقدمت الشام فقضيت حاجتها واستهل علي هلال رمضان وأنا بالشام فرأينا الهلال ليلة الجمعة ثم قدمت المدينة في آخر الشهر فسألني ابن عباس ثم ذكر الهلال فقال متى رأيتم الهلال فقلت رأيناه ليلة الجمعة فقال أأنت رأيته ليلة الجمعة فقلت رآه الناس وصاموا وصام معاوية قال لكن رأيناه ليلة السبت فلا نزال نصوم حتى نكمل ثلاثين يوما أو نراه فقلت ألا تكتفي برؤية معاوية وصيامه قال لا هكذا أمرنا رسول الله قال الترمذي حديث ابن عباس حديث حسن صحيح غريب والعمل على هذا الحديث عند أهل العلم أن لكل أهل بلد رؤيتهم.
10-الذكر عند رؤية الهلال:
عن طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه أن النبي صلّى الله عليه وسلّم كان إذا رأى الهلال قال: "اللهم أهله علينا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام، ربي وربك الله"
أحكام الصيام 05:تحريم الاحتياط في صوم هذا الشّهر- كيف شرع الله صيام هذا الشّهر

أحكام الصيام05 :
11-تحريم الاحتياط في صوم هذا الشّهر:
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم: «لَا تَقَدَّمُوا رَمَضَانَ بِصَوْمِ يَوْمٍ وَلَا يَوْمَيْنِ إِلَّا رَجُلٌ كَانَ يَصُومُ صَوْمًا، فَلْيَصُمْهُ»
-يحرم الاحتياط في حدود اليوم: (ما يسمى بالإمساك)
عَنِ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم: «إِن بِلَالًا يُؤذن بِلَيْلٍ فَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يُنَادِيَ ابْنُ أُمِّ مَكْتُوم» ثمَّ قَالَ: وَكَانَ رَجُلًا أَعْمَى لَا يُنَادِي حَتَّى يُقَالَ لَهُ: أَصبَحت أَصبَحت»
-استحباب تعجيل الفطر:
عَنْ سَهْلٍ رضي الله عنهقَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم:: «لَا يَزَالُ النَّاسُ بِخَيْرٍ مَا عَجَّلُوا الْفِطْرَ»
12-كيف شرع الله صيام هذا الشّهر:
عن البراء رضي الله عنهقال كان الرجل إذا صام فنام؛ لم يأكل إلى مثلها، وإن صِرْمَةَ بن قَيْس الأنصاري أتى امرأته وكان صائماً، فقال: هل عندك شيء؟ قالت: لا، لعلِّي أذهب فأطلبَ لك، فذهبت، وغَلَبَتْهُ عَيْنُهُ، فجاءت فقالت: خَيْبَةً لك! فلم ينتصف النهار حتى غُشِيَ عليه، وكان يعمل يَوْمَهُ في أرضه، فَذُكِرَ ذلك للنبي صلّى الله عليه وسلّم؟ فنزلت: (أحِلَّ لكم ليلةَ الصيامِ الرفَثُ إلى نسائكم ... ) قرأ إلى قوله: (من الفجر) .
عَنْ سَلَمَةَ رضي الله عنه، قَالَ: " لَمَّا نَزَلَتْ: {وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ} . «كَانَ مَنْ أَرَادَ أَنْ يُفْطِرَ وَيَفْتَدِيَ، حَتَّى نَزَلَتِ الآيَةُ الَّتِي بَعْدَهَا فَنَسَخَتْهَا»


كان صيام عاشوراء فرضا على الأمة قبل رمضان.
عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها ، قَالَتْ: «كَانَ يَوْمُ عَاشُورَاءَ تَصُومُهُ قُرَيْشٌ فِي الجَاهِلِيَّةِ، وَكَانَ النَّبِيُّ صلّى الله عليه وسلّميَصُومُهُ فَلَمَّا قَدِمَ المَدِينَةَ صَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ، فَلَمَّا نَزَلَ رَمَضَانُ كَانَ رَمَضَانُ الفَرِيضَةَ، وَتُرِكَ عَاشُورَاءُ، فَكَانَ مَنْ شَاءَ صَامَهُ وَمَنْ شَاءَ لَمْ يَصُمْهُ»
14-حكم من دخل عليه رمضان وهو غير عالم، فأصبح مفطرا:
عليه أن يمسك، ويتم صومه، وليس عليه قضاء.
عَنْ سَلَمَةَ بْنِ الأَكْوَعِ رضي الله عنه، قَالَ: أَمَرَ النَّبِيُّ صلّى الله عليه وسلّمرَجُلًا مِنْ أَسْلَمَ: " أَنْ أَذِّنْ فِي النَّاسِ: أَنَّ مَنْ كَانَ أَكَلَ فَلْيَصُمْ بَقِيَّةَ يَوْمِهِ، وَمَنْ لَمْ يَكُنْ أَكَلَ فَلْيَصُمْ، فَإِنَّ اليَوْمَ يَوْمُ عَاشُورَاءَ "
15-الترهيب من إفطار يوم من رمضان لغير عذر:
عن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ إِذْ أَتَانِي رَجُلَانِ، فَأَخَذَا بِضَبْعَيَّ، فَأَتَيَا بِي جَبَلًا وَعْرًا، فَقَالَا: اصْعَدْ، فَقُلْتُ: إِنِّي لَا أُطِيقُهُ، فَقَالَا: إِنَّا سَنُسَهِّلُهُ لَكَ، فَصَعِدْتُ حَتَّى إِذَا كُنْتُ فِي سَوَاءِ الْجَبَلِ إِذَا بِأَصْوَاتٍ شَدِيدَةٍ، قُلْتُ: مَا هَذِهِ الْأَصْوَاتُ؟ قَالُوا: هَذَا عُوَاءُ أَهْلِ النَّارِ، ثُمَّ انْطُلِقَ بِي، فَإِذَا أَنَا بِقَوْمٍ مُعَلَّقِينَ بِعَرَاقِيبِهِمْ، مُشَقَّقَةٍ أَشْدَاقُهُمْ، تَسِيلُ أَشْدَاقُهُمْ دَمًا قَالَ: قُلْتُ: مَنْ هَؤُلَاءِ؟ قَالَ: هَؤُلَاءِ الَّذِينَ يُفْطِرُونَ قَبْلَ تَحِلَّةِ صَوْمِهِمْ"
16-حكم من أفطر يوما من رمضان من حيث القضاء أو الكفّارة أو نحو ذلك:
لعظم جرمه فلا كفّارة لفعله ولا قضاء.
17-أركان الصوم:
للصوم ركنان أساسان:
1-النية قبل الفجر.
2-الإمساك عن شهوتي الفرج والبطن من طلوع الفجر إلى غروب الشّمس.
أحكام الصيام 07 :مبطلات الصّوم

أحكام الصيام 07 :
17-أركان الصوم –تابع-:
-هل النية ركن في صوم النفل؟
18-مبطلات الصّوم:
1-2-3: الأكل والشرب والجماع عمدا.
-حكم من أكل أو شرب ناسيا.
-يلحق بالطعام كل ما يدخله الصائم إلى جوفه من فمه.
-تحريم بلع النّخامة.
-حكم استعمال البخاخات (لمرضى الربو).
-حكم استعمال القطرة في الأنف.
أحكام الصيام 08 :مبطلات الصّوم-ما لا يُعَدّ من المفطرات ولا يضر الصائم فعله

أحكام الصيام 08 :
18-مبطلات الصّوم –تابع-:
-يلحق بالجماع إنزال المنيّ بشهوة.
4-تعمّد القيء.
5-6: الحيض والنّفاس.
-يلحق بالأكل والشرب من أدخل شيئا في جوفه.
19-ما لا يُعَدّ من المفطرات ولا يضر الصائم فعله:
-تذوق الطعام بشرط أن لا يدخل الحلق.
-التعطّر.
-الكحل
-التبرد بالماء والانغماس فيه إذا كان يغلب على الإنسان أن لا يلج في جوفه شيء.
-دهن الشعر بالزيت ونحوه.
-المباشرة والقبلة للصائم إذا غلب على ظنه أنه يملك نفسه.
-لا يضر الصائم أن يصبح جنبا.
-التحاليل، وضرب الإبر، والتّحاميل الشرجية والرحمية.
-الحقن، والسيروم لا يفطر.
-لا تضرّ القطرة في العين.
-الحجامة لا تفطر.
-السواك لا يضر الصائم، ولا يبلع ريقه إذا كان فيه مادة أجنبية.
أحكام الصيام 09: أحكام الفدية والقضاء



أحكام الصيام 09:
19- من لا يجب عليه شيء؟
-الخرف لا يجب عليه شيء.
-المغمى عليه لا يجب عليه شيء.
-من ذرعه القيء.
-الناسي، والمخطيء.
20-من يجب عليه القضاء؟
-المريض إذا أفطر.وما المقصود بالمرض.
-المسافر إذا أفطر.
-الحائض والنفساء.
-من تعمّد القيء.
-تنبيه: يجوز القضاء متتابعا، كما يجوز القضاء متفرقا، والأفضل المسارعة إلى القضاء.
21-من يجب عليه الفدية والقضاء؟
-من عليه قضاء وتهاون فيه حتى دخل عليه رمضان.
22-ما مقدار هذه الفدية؟
أنها بحسب التيسير .
23-من يجب عليه الفدية فقط؟
الحامل والمرضع إذا خافت على ولدها.
الشّيخ الفاني.
المريض مرضا مزمن
أحكام الصيام 10:من يجب عليه الكفّارة مع القضاء؟-حكم من توفي وعليه القضاء؟

أحكام الصيام 10:
24-من يجب عليه الكفّارة مع القضاء؟
من واقع أهله في نهار رمضان متعمدا.
-هل تسقط الكفارة بالعجز؟
-هل تجب الكفارة على الزوجة؟
-هل الكفارة على الترتيب أو لا؟
25-حكم من توفي وعليه القضاء؟
-الصواب أنّه يجوز القضاء عنه أو أن الفدية عنه.
أحكام الصيام 11:آداب الصوم وسننه

أحكام الصيام 11:
26-آداب الصوم وسننه:
1-النيّة والاحتساب: بأن يستشعر المرء أنه في عبادة وليست عادة، والاحتساب أن لا يسثقل ولا يستطيل أيّامه.
2-اجتناب المحرمات.
3-إطعام الصائم.
-إطعام الأهل أعظم أجرا لأنه فرض، فيحتسب المسلم الأجر.
-من خدم الصائم له أجر الصائم.
-الدعاء لمن أعد الطعام.
-أفطر عندكم الصائمون وأكل طعامكم الأبرار وصلت عليكم الملائكة
-اللهم أطعم من أطعمني واسق من سقاني
-اللهم اغفر لهم وارحمهم وبارك لهم فيما رزقتهم
4-تعجيل الإفطار.
5-الفطر على التمر فإن لم يجد فعلى الماء.
6-الدعاء والذكر عند الإفطار:
عنِ ابْنِ عُمَرَرضي الله عنهماقَالَ: كَانَ النَّبِيُّ صلّى الله عليه وسلّمإِذَا أَفْطَرَ قَالَ: «ذَهَبَ الظَّمَأُ وَابْتَلَّتِ الْعُرُوقُ وَثَبَتَ الْأَجْرُ إِنْ شَاءَ الله»
7-السّحور.
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنهقَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم: «تَسَحَّرُوا فَإِنَّ فِي السَّحُورِ بركَة»
عن سلمان رضي الله عنهقال قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:"البركة في ثلاثة في الجماعة والثريد والسحور"
عن العرباض بن سارية رضي الله عنهقال دعاني رسول الله صلّى الله عليه وسلّم إلى السحور في رمضان فقال :"هلم إلى الغذاء المبارك"
عن ابن عمر رضي الله عنهماقال قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:"إن الله وملائكته يصلون على المتسحرين"
عن عمرو بن العاص رضي الله عنهماقال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم :" إن فَصْلَ ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب: أكْلَةُ السحَرِ "
وجوه بركة السحور:
1-مخالفة اليهود والنصارى.
2-السحور سبب للاستيقاظ لصلاة الفجر.
3-وقت السحر مظنة إجابة.
4-التقوي على الطاعة.
5-السحور يبعد الجوع الذي يجلب سوء الخلق.
8-السحور على التمر أو الماء.
عن أبي هريرة رضي الله عنهأن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال:" نعم سحور المؤمن التمر"
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنهقال قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:"السحور كله بركة فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحرين"
9-تأخير السحور.
أحكام الصيام 12:تعظيم أمر السّحور-مسألة الوصال.

أحكام الصيام 12:
26-آداب الصوم وسننه -تابع-
-تعظيم أمر السّحور.
-مسألة الوصال.
أحكام الصيام 13: ما جاء في ليلة القدر

أحكام الصيام 13:
27- ما جاء في ليلة القدر
1-المبحث الأوّل: معنى اسمها.
للعلماء في معنى تسميتها بليلة القدر ثلاثة أقوال:
)القدْر بمعنى التّعظيم:فهي ليلة التعظيم لنزول القرآن فيها,و لما يقع فيها من تنزّل الملائكة، والبركة.
)القدْر بمعنى التّضييقأنّ الأرض تضييق بنزول الملائكة لكثرتهم.
-ج)القدْر بمعنى القدَر والقضاء؛ لأنّ الله تبارك وتعالى يقدّر فيها مقادير العام بكامِلِه.
المبحث الثّاني: فضلها.
-مسألة التهجد.



أحكام الصيام 14: ما جاء في ليلة القدر

أحكام الصيام 14:
27- ما جاء في ليلة القدر (تابع)
3- المبحث الثّالث: وقتها.
قال العلماء: إنّها تنتقل في الوتر من العشر الأواخر، ولا تلزم ليلةً واحدةً بعينها، فما على المسلم إلاّ أن يلتمِسَها في الوتر من العشر كلّها.
4- المبحث الرّابع: علاماتها.
5- المبحث الخامس: كيف يتحرّى المسلم ليلة القدر ؟
لمّا كانت هذه اللّيلة بهذه المكانة والمنزلة، وأنّ من حُرِمها فهو المحروم، نُدِب المسلم إلى أن يتحرّاها طمعا في خيرها وبركتها، ويكون ذلك:
أ‌)بالاجتهاد في العبادة.
ب‌)الدّعاء.
28- خاتمة أعمال الشّهر.
1-كثرة الاستغفار: وهو ختام الأعمال كلّها وسيّدها.
2-الإكثار من عتق الرّقاب: لعلّ الله تعالى يعتق رقابنا من النّار ..
واليوم في عصرنا هذا فاتنا عتقُ الرّقاب، ولكنّ رحمة ربّك العزيز الوهّاب تُحيِّر أولي الألباب:
فإنّ كلمة التّوحيد تقوم مقام عتق العبيد، فقد روى البخاري عن أبي عيَّاشٍ رضي الله عنه قال: قال رسولُ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم: (( مَنْقَالَ حِينَ أَصْبَحَ:" لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ، وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " كَانَ لَهُ كَعَدْلِ رَقَبَةٍ مِنْ وَلَدِ إِسْمَاعِيلَ، وَكُتِبَ لَهُ بِهَا عَشْرُ حَسَنَاتٍ، وَحُطَّ عَنْهُ بِهَا عَشْرُ سَيِّئَاتٍ، وَرُفِعَتْ لَهُ بِهَا عَشْرُ دَرَجَاتٍ، وَكَانَ فِي حِرْزٍ مِنْ الشَّيْطَانِ، حَتَّى يُمْسِيَ، وَإِذَاأَمْسَى مِثْلُ ذَلِكَ حَتَّى يُصْبِحَ )).
وفيه أيضا: (( مَنْ قَالَ:" لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ، وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، أَرْبَعَ مِرَارٍ كَانَ كَمَنْ أَعْتَقَ رَقَبَةًمِنْ وَلَدِ إِسْمَاعِيلَ )).
أحكام الصيام 15: صدقة الفطر: حُكمُها، وشروط وجوبها،مقدارها

أحكام الصيام 15:
28- صدقة الفطر:
1.المبحث الأوّل: بيان معناها.
2.المبحث الثّاني: الحكمة من تشريعها.
3.المبحث الثّالث: حكم زكاة الفطر.
4.المبحث الرّابع: على من تجب صدقة الفطر ؟
5.المبحث الخامس: شروط وجوبِها:
6.المبحث السّادس: مقدار زكاة الفطر.
7.المبحث السّابع: هل تُخرَج نقودا ؟
أحكام الصيام 16: صدقة الفطر: مقدارها، ومستحقّوها، ووقتها



أحكام الصيام 16:
28- صدقة الفطر (تابع) :
المبحث السّادس: مقدار زكاة الفطر.
المبحث السّابع: هل تُخرَج نقودا ؟
المبحث الثّامن: مستحقّوها.
المبحث التّاسع: وقت إخراجها



أحكام الصيام 17: التّرغيب في صيام ستّ من شوّال

أحكام الصيام 17:
30- من أحكامِ شهرِ شوّالٍ:
1-لماذا سمّي شهر "شوّال" بهذا الاسم ؟
2-هل لشهر شوّال مزيّة تخصّه؟
3-ما حكم صيام ستّة أيّام منه؟
4-فضل صيام ستٍّ من شوّال.
5-أفضل طريقة لصيام ستٍّ من شوّال.
6-ما حكم من صام ستّا من شوّال قبل أن يقضي ما عليه من صيام رمضان؟
شكرا لتعليقك